“من بين كل العروض التي شاهدتها في إدنبرة هذا الصيف، لم يؤثّر عليّ عرض أغاني لير بشكل عميق فقط، بل يعتبر أيضًا واحدًا من بين إنتاجات المسرح الأكثر إثارة التي شاهدتها”

The Herald, 2012

 

“إن وجّهتَ الأصوات كما يجب، يمكنك سماع الصوت الخامس للملائكة”، هذا ما قاله أحد الملحنين الذي كان شريكًا في الإبداعيّة الفنيّة لعرض أغاني لير. وبالفعل، في لحظات معينة أثناء العرض يخيّل لنا أنه يمكن سماع أغنية الملائكة تتغلغل في جدران القاعة وتغلّف المؤدّين والجمهور.

في عرض أغاني لير، والذي يعتمد على المسرحية الشكسپيرية “الملك لير”، تبلور فرقة المسرح Songs of Goat Theatre التراجيديا المعروفة على شكل كپسولة مكثفة ومثيرة من الحركة، الصوت، الغناء، الموسيقى والنص. على منصة المسرح الخالية يتواجد أعضاء الفرقة بشكل جوقة شبه دائريّة، وبلطافة لا نهاية لها يحلّلون النص الدراماتيكي إلى فتات، يفصلونه عن الحبكة القصصية، وينسجونه بخطوة صوتية- بولوفونية ترافقها الموسيقى الحيّة (المباشرة). عبر تقنية منصة خاصة يبحث أعضاء الفرقة عن التدفق ما بين الأغنية والكلمة، بين الإيقاع والإشارات وبين الصوت والشخصية، فيخلق طقسًا موسيقيًا عميقًا وأصيلًا يطمح في الكشف عن الإيقاعات التي تحرّك الإبداع الفني الشكسپيري والطاقات الإيجابية التي تكتمنها.

Songs of Goat Theatre والتي تعرّف العرض كحدث دراماتيكي لمفارقات سرديّة لا يوجد به تسلسل زمني، تعرض الموسيقى كماهية رئيسية والتي من خلالها نخوض الأحداث والعلاقات ما بين الشخصيات. تقودنا الموسيقى إلى آليّة مختلفة والتي نشاهدها أو نستمع إليها فقط، بل نشعر فعلًا بالاهتزازات الدراماتيكية للقصة. إنّه شرح يتغلغل في العروق ويعرض قصة لير بتعاطف كبير، كما لم نعهدها أبدًا من قبل.

تمّ العرض لأوّل مرّة في مهرجان أدنبرة في سنة 2012 وقد حاز خلاله على ثلاث جوائز. ومنذ ذلك الحين تمّ العرض على منصات عديدة ومهمة في العالم، منها منصّة الـ BAM في نيويورك، أيضًا.

מידע נוסף